الرئيسية » إنسانيتي » الكويت تستضيف مؤتمرا للتكفل بإطعام مليار محتاج.. قريبا

الكويت تستضيف مؤتمرا للتكفل بإطعام مليار محتاج.. قريبا


اعلن رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية المستشار بالديوان الأميري الكويتي والمستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الدكتور عبدالله المعتوق ان مؤتمر الشراكة الذي يعقد سنويا بين المنظمات غير الحكومية في العالم سيعقد اجتماعا في الكويت قريبا للتكفل بإطعام مليار مسكين ومحتاج.
وقال المعتوق في كلمة امام مؤتمر تحالف الأديان الذي انطلقت فعالياته بالعاصمة الأمريكية واشنطن تحت عنوان (حلف الفضول) ان هذا الاعلان يأتي استجابة لمبادرة تم الاعلان عنها خلال المؤتمر لتقديم الطعام للجياع من كل دين وعرق.

واضاف “ان هذا المؤتمر العالمي يهدف الى ارساء وترسيخ سبل وآليات الحوار والمحبة والتعايش السلمي والتواصل الحضاري بين الناس كافة اضافة الى العمل على صون حرية الإنسان وكرامته وحقوقه الانسانية بغض النظر عن انتماءاته العرقية أو الدينية أو الثقافية”.
وشدد المعتوق على ان الاسلام “رسالة انسانية خالدة جسدت منذ أكثر من 14 قرنا اروع الامثلة والقدوة في التسامح والاقرار بمبدأ الاختلاف الحضاري والتنوع الثقافي”.

واكد “ان الناس في نظر الاسلام من اصل انساني واحد ولهم جميعا حقوق العيش والكرامة دون تمييز كما انه يعظم مبادئ الاخوة الانسانية ويعلي من شأنها” مضيفا “هذه بعض الأدبيات التي تبين عظمة هذا الدين واتصور ان هناك ارضية مشتركة بين هذه المعاني الجليلة وما تدعو اليه الاديان الاخرى والاعراف الانسانية من قيم السلام”.
واختتم قائلا “انه في ظل حالة الاحتراب والنزاع التي تسود العالم فإننا بحاجة بشكل اكبر الى اعلاء هذه القيم بين الأفراد والجماعات والأمم والشعوب لمواجهة المخاطر التي تعصف بالسلم العالمي ووضع حد للنزاعات التي تهدد مستقبل البشرية”.

واكد في هذا المجال “ان الحوار الحضاري بين أهل الحضارات والأديان والثقافات هو السبيل لتجنب خطاب الصراع والكراهية”.
من جهة اخرى قال الدكتور المعتوق في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش المؤتمر “ليس هناك نبي من الأنبياء ولا رسول الا اتى قومه بالسلام بل وان يعم السلام على الجميع كما حث اتباعه على نشر السلام والتعايش السلمي فيما بينهم”.
واضاف “لا يمكن ان تعمر ارض من غير التآلف والتعارف والانسجام والعيش بسلام” موضحا ان “هذا المؤتمر فيه من جميع الاديان الإبراهيمية حيث يشكل كحلف الفضول الذي يدعو الى العديد من القيم ومنها نشر السلام العالمي”.

وشدد في هذا المجال على ان “الهدف السامي للمؤتمر يقتضي ان نواصل جهودنا الحثيثة والدؤوبة الرامية الى إنشاء حلف فضول عالمي بين أهل الأديان ومحبي السلام من اجل وضع حد لفوضى الحروب والنزاعات والنوازل والمظالم التي تجتاح بعض البلدان”.
واعرب المعتوق عن الامل في ان يوجه هذا المؤتمر عدة رسائل للعلماء منها “ان يكون دينهم دين نشر المحبة وعدم الكراهية وبث روح السلم والمسالمة”.

ولفت الى ان المؤتمر يوجه كذلك “رسالة للساسة تدعوهم الى الانجراف الى عقول العقلاء ونشر السلام والمحبة بين الشعوب وبين الأديان وكذلك الى الناس كافة ان يتبعوا علماءهم وقادتهم وان ينشروا السلام والا يكون في قلوبهم حقد للاخر”.
واعرب في النهاية عن الامل في ان يعم السلام في الوطن العربي وجميع بقاع الأرض وان يحقق المؤتمر الأهداف التي تم الاجتماع عليها.

يذكر ان مؤتمر تحالف الأديان يعقد تحت عنوان (حلف الفضول) بحضور مئات الشخصيات من اتباع الديانات السماوية الثلاث من جميع انحاء العالم كما يتضمن حلقة نقاشية حول دور الفضائل الدينية والخير العام وهو ما يؤكد عليه (اعلان واشنطن) الذي سيصدر في نهاية اعمال المؤتمر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“العون المباشر” تواصل مشروع تحسين وتطوير سكن طلاب “جامعة إب”

Share   معالي العسعوسي تدعو الداعمين الدوليين إلى توفير         التمويل الكافي ...