تغريد حيدر | مجلة سيدات الأعمال

تغريد حيدر

الدورات التدريبية للزوجين تُحسن الحياة العاطفية والنفسية

 

د.تغريد حيدر
استاذة جامعية ،حائزة على دبلوم علم النفس العيادي ودبلوم الموارد البشرية، ودكتوراه في علاج الإضطرابات الزوجية. تعمل في مجال العلاج النفسي المرتبط بالإرشاد الأسري.

 

السؤال :-
نصحني الاصدقاء بالانتساب للدورات التدريبية لنجاح العلاقة الزوجية فهل لتلك الدورات تأثير على الحياة الزوجية ؟
تختلف مواضيع الدورات التدريبية الموجهة للمرأة والتي تناسب مراحلها العمرية وتغيراتها النفسية والتحديات التي تمر بها على مستوى الأسرة ،وبالتالي تساهم في تطوير المعرفة وزيادة الكفاءة واكتساب مهارات تلبي متطلباتها. وأعتقد أن هذه الدورات فعالة بشكل كبير على مستوى التعرف على معايير اختيار الشريك المناسب، وتحديد التوقعات الواقعية من العلاقة الزوجية، والحقوق والواجبات الخاصة بكل طرف كما تساعد في تشخيص المشكلات الزوجية وتحسين الحياة العاطفية والنفسية للزوجين وإضفاء الحيوية والتجدد الدائمين واكتساب مهارات حل المشكلات، وغيرها..