الأربعاء , 25 نوفمبر 2020
الرئيسية » مقابلات » هدى المدلج: فخورة بإنجازاتي كسيدة أعمال وتقديمي لأحدث تقنية في طب المعلومات

هدى المدلج: فخورة بإنجازاتي كسيدة أعمال وتقديمي لأحدث تقنية في طب المعلومات

هدى المدلج
هدى المدلج

أفضل العمل الحر للمرأة لتحقيق أهدافها ونجاحها بدون قيود

 

كتابي “الهروب من الغزو” هدفه تعريف أبنائنا على تاريخ الكويت

 

الحياة حكمة ورسالة علينا ان نأخذ العبرة لنتقدم للأمام.

“الفيتاليزر” انطلاقة في عالم الطب البديل  وعامل

مساعد للتشافي وتعزيز المناعة

 

 

ماجدة أبو المجد

 

أعربت سيدة الأعمال الكويتية هدى المدلج عن فخرها لكونها أول عربية تقدم أحدث تقنية في  ” طب المعلومات”وهو جهاز الفيتاليزر ، بالاضافة إلى مسيرة حياتها الحافلة بالانجازات وأضافت المدلج انها مقيمة حالياً في فرانكفورت وتحدثت لـ”مجلة سيدات الاعمال ” عن مشوارها منذ بداية حياتها العملية قائلة :”في عام 2012 انشأت  عملي الخاص  بدايةً في محطة مدريد، أسبانيا كموجهة في ادارة الوقت والحياة رغم ظروف التنقل الدبلوماسي برفقة زوجي ، وكنت استقبل عميلاتي في مكتبي المنزلي  وبعد انتقالنا الى فرانكفورت ، ألمانيا  أكملت ما بدأته و تغلبت على ظروف الغربة بالتواصل مع عميلاتي في جميع أنحاء العالم ، بجلسات خاصة عن طريق برنامج سكايب ، واذا سمحت الظروف ألتقيهم حينما أعود إلى الكويت أثناء الاجازة.

حدثينا عن نشاطك الحالي ؟
بالنسبة لنشاطي الحالي ،أثناء اقامتي في ألمانيا تعرفت على أحدث تقنية للتشافي الذاتي، وتجديد الخلايا العميق ، والذي يعتبر ثورة علمية ستغير وجه العالم وهو جهاز “الفيتاليزر” والذي يعمل على أساس تقنية فيزيائية وعلمية بحتة هي نظرية “البيوفوتون” التي أطلقها العالم الألماني “البرت فرتز بوب” ،ومن هنا بدأت قصتي وتعلقي بهذا الجهاز المعجزة، والتحقت بأكاديمية “فيتاراتيس” الألمانية المصنعة لهذا الجهاز وأكملت دورة شاملة وحضور مؤتمرات نظرية وتدريبية عملية مابين  فرانكفورت وفيينا في النمسا مع مخترع الجهاز نفسه،  العالم الفيزيائي والمعالج بالطب البديل والأوستيوباثي السيد مارتن بيكر.
وحالياً وبعد اجتيازي جميع الدورات بنجاح تخرجت وأصبحت الوكيل الحصري لشركة فيتارايتس الالمانية في الكويت والخليج العربي لتوزيع جهاز الفيتاليزر ليصل الى كل انسان في العالم العربي ويستفيد من استخداماته المفيده لرفع  مستوى الرفاهية الصحية
وافتخر بأنني السيدة الاولى عربياً لتقديم هذا العلم الجديد وهو مايعرف بـ ” طب المعلومات الى شريحة جديدة من العملاء في الشرق الاوسط.

ما فائدة جهاز الفايتاليزر ؟

دعيني أقدم لكم أولا الخلفية التاريخية لهذه التقنية ،فقد قام عالم روسي بدراسة الأشكال الوراثية وتركيبتها وتوصل إلي أن خلايا الجسم جميعها تتحرك في مسارات للطاقة، و لكن بعد تفكك الاتحاد السوفيتي سافر هذا العالم إلي ألمانيا و اكمل العالم البرت فرتز بوب الابحاث وتبع هذه الفكرة نظريتة “البيوفوتون” فاكتشف أن الخلايا تتبادل الاتصال بنوع من الإشعاع “البيوفوتون” وقد عمل مع عديد من العلماء بألمانيا على صناعة اجهزة  تنتج هذه الطاقة لتخاطب بها خلايا الجسم وبحسابات ميكانيكية وفيزيائية متقنة يستطيع تعزيز الخلايا حتي تعمل بكل كفاءة.

واخيراً جاء العالم الفيزيائي والمعالج بالاستيوباثي الفيزيائي مارتن بيكر وفريق الابحاث واستمروا  ١٤ عاماً  واكمل المشوار واخرج للعالم هذة التقنية التي ستغير وجه العالم !
والفيتاليزر يعتبر  انطلاقة حقيقية في عالم الطب البديل  والرفاهية الصحية وتغيير اللايف ستايل حيث ان الجهار  يعتبر عامل مساعد فعال في التشافي من الأمراض الموجودة والمزمنة و جميع الأمراض الناتجة عن نقص المناعة في الجسم وكذلك الحساسية وغيره حيث يرفع كفاءة اداء الخلايا الضعيفة أو المريضة في جسم الإنسان مما يؤدي إلي تحسن حالة الجسم وإمكانية تحقيق التشافي الذاتي .وهذا ما اثبتته التجارب السريرية لعملاءنا حول العالم. ولقد وثقت جميع هذه التجارب في قناتي بالتليغرام.
رأيك في العمل الحر بالنسبة للمرأة؟
افضل العمل الحر للمرأة، ولتحقيق التوازن المطلوب في حياتها تستطيع المراة ان توازن عملها وبيتها وتحقق أهدافها الشخصية بدون قيود العمل الروتيني والذي يفصلها عن بيتها واولادها فترة طويلة من اليوم. وأنا كأمراة اؤمن ان اكبر واهم وظيفة للمراة هي تأسيس قاعدة راسخة لجيل قادم، تربيتها لأبنائها هي اهم وارفع مسئولية في الحياة ولا مانع من ان تضيف الى ذلك تحقيق النجاحات العلمية والعملية وتكون قدوة ناجحة وملهمة لابنائها.

ماذا عن يوم المرأة العالمي ؟
حالياً استعد للسفر الى الدوحة، قطر لتلبية دعوة كريمة من السيدة بثينة الأنصاري وهي سيدة أعمال قطرية صنفت من ضمن أقوى 100 سيدة اعمال عربية للعام الحالي للمشاركة في Detox your life المقام ضمن فعاليات الاحتفال بيوم المرأة العالمي في 8 مارس لاقدم دورة عن جهاز الفيتاليزر وتقنية البيوفوتون .
واسمحوا لي ان ادعوكم لتغطية هذا الحدث الفريد من نوعه لتمكين المرأة في الدوحة.

حدثينا عن كتابك “الهروب من الغزو” ومن أين جاءتك الفكرة؟

بفضل من الله والإصرار على تكملة رسالتي في الحياة لترك بصمة وأثر للأجيال القادمة حرصت على تأليف هذا الكتاب والذي جاءت فكرته من الحاجة الماسة لأبنائنا بالخارج للتعلم عن تاريخ بلدهم الكويت المعاصر وحرصت على كتابته عندما بدأت أرى تأثر أبنائي بثقافة هذه الدول وليس بثقافة وطنهم الكويت.

والكتاب تمت ترجمته للغة الاسبانية وتقديمه في حفل توقيع الكتاب بحضور كثيف من الشعب الإسباني الصديق ،وذلك في مركز المعهد المصري للدراسات الإسلامية في مدريد، إسبانيا،وشاركت به في أكبر المعارض العالمية .

كلمة أخيرة..

أؤمن بأن كل أمر يحدث لنا في الحياة حكمة ورسالة يجب أن نتفهمها، وانها الأفضل لنا ونأخذ العبرة منها لنتقدم للأمام.

شاهد أيضاً

نائلة أبو جبة أول سائقة سيارة أجرة مخصصة للنساء في غزة

Share تطمح نائلة أبو جبة (39 عاما)، أول سائقة سيارة أجرة نسائية في قطاع غزة، …