الثلاثاء , 28 مايو 2024
الرئيسية » أخبار » “مبادرة النوير” تطلق برنامج “بريق” لتعزيز قدرات الطلاب

“مبادرة النوير” تطلق برنامج “بريق” لتعزيز قدرات الطلاب

  • الشيخة انتصارالصباح :  هدفنا الرفاهية النفسية للشباب وتحقيق التنمية المستدامة
  • سيتم تثبيت البرنامج وتوثيقه وفق معايير علمية بالتعاون مع جامعة الكويت
  • رقيه حسين :  تم تدريب طلاب واساتذة على البرنامج قبل اطلاقه
  • وزير التعليم : البرنامج مكمل للمسيرة التربوية وسيعمم على المدارس قريبا

ماجدة أبو المجد 

أطلقت رئيسة مبادرة (النوير) الإيجابية الشيخة انتصار سالم العلي الصباح برنامج (بريق) تحت شعار (مستقبلي مشرق) بهدف تعزيز التفكير الإيجابي والصحة والرفاهية النفسية المتكاملة لطلاب وطالبات المدارس والجامعات في البلاد.
وقالت الشيخة انتصار الصباح وهي رئيسة المجلس التنفيذي لبرنامج (بريق) في كلمتها خلال حفل إطلاقه برعاية وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور محمد الفارس إنه بعد ثلاثة أعوام من تأسيس مبادرة (النوير) برزت الحاجة لتأسيس كيان مستقل يعنى بفئة الشباب مباشرة في المدارس والجامعات ليتم اليوم إطلاق برنامج (بريق).
وأوضحت أن البرنامج يعد الأول من نوعه في الكويت والشرق الأوسط وتنبع أهميته من أن فئة الشباب تؤدي دورا كبيرا في الأمم والمجتمعات حول العالم وهذا البرنامج يتماشى تماما مع الاستراتيجيات العالمية حيث أخذ على عاتقه المضي قدما نحو بلوغ هدف الرفاهية النفسية المتكاملة للشباب ليكونوا أعضاء فاعلين في المجتمع ويعملوا على تحقيق التنمية المستدامة.

استيراتيجيات  عالمية
وذكرت أن المبادرة وضعت نصب أعينها كل الخطط والاتفاقيات والاستراتيجيات العالمية التي وقعتها الكويت في هذا المجال خصوصا القرار الذي اتخذته الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها 70 عام 2015 بعنوان (تحويل عالمنا..خطة التنمية المستدامة حتى عام 2030) التي صادق عليها سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح كذلك الاستراتيجية العالمية بشأن صحة المرأة والطفل والمراهق الصادرة في 28 مايو 2016 من قبل منظمة الصحة العالمية بدورتها 69 حيث تم رسم خريطة الطريق منهما لمستقبل شبابنا المشرق مع البرنامج.

محتوى البرنامج
وأفادت الشيخة انتصار الصباح بأن (بريق) يضم مجموعة من الأنشطة مصدرها الأبحاث العلمية في علم النفس الإيجابي وهي قصيرة وسهلة التطبيق بعيدة عن أسلوب المحاضرات والندوات التقليدية وينفذ بإشراف الهيئة التدريسية بحيث يساعد الطلاب المشاركين للوصول الى السلوك الإيجابي في ظل الضغوط الحياتية.
وذكرت أنه تمت تجربة البرنامج بشكل مبسط في ثلاث مدارس وكانت النتائج مذهلة مما دفع المبادرة لإطلاق هذا البرنامج الهادف والحرص على تزامنه مع الأعياد الوطنية للبلاد.
وبينت أن نجاح هذا المشروع الرائد لن يكون على مستوى الكويت فحسب بل أيضا في الوطن العربي والعالم وسيثبت ذلك عبر البحوث التي سيتم إجراؤها وتوثيقها على أعلى المعايير العلمية بالتعاون مع مركز التميز في كلية العلوم الإدارية بجامعة الكويت ونشر نتائجه في المؤتمرات والمجلات العلمية.
وقالت الشيخة انتصار الصباح إن برنامج (بريق) خصص ثلاث منح دراسية تبعث إلى الولايات المتحدة الأميركية حيث سيتم اختيار ثلاثة من أبرز المعلمين الذين يشاركون في البرنامج لحضور دورة تدريب متخصصة بجامعة (بيركلي) في كاليفورنيا الصيف المقبل لافتة إلى أنه تم عرض هذا البرنامج على سمو الشيخ ناصر المحمد الصباح الذي أثنى عليه وأشاد به ليقبل سموه أن يكون الرئيس الفخري لمجلس إدارة (بريق).

التدريب على البرنامج
من جانبها قالت مديرة برنامج (بريق) رقية حسين إنه تم تدريب 69 معلما ومعلمة في 13 مدرسة ثانوية من مدارس وزارة التربية و 8 أساتذة بجامعة الكويت من كلية العلوم الاجتماعية وكلية العلوم الحياتية وكلية الهندسة والبترول وكلية علوم وهندسة الحاسوب ليتم جني ثمار التفكير الإيجابي والرفاهية النفسية المتكاملة حينما يتم تطبيق البرنامج على طلبة المدارس الثانوية وجامعة الكويت.
تعاون مثمر

بدوره قال وزير التربية وزير التعليم العالي محمد الفارس إن تعاون وزارة التربية مع المبادرة في نشر مثل هذه البرامج المميزة سيكون له الأثر الإيجابي على الطلبة والدولة معا.
وأكد الفارس أن الوزارة تتعاون مع كل المؤسسات والجهات المختلفة بغية نشر مثل هذه البرامج التي تعزز القيم الإنسانية والكويتية والأعمال التطوعية وحب العطاء والأخلاق والبعد عن كل ماهو سيئ.

تعميمه وتطبيقه
وأضاف أن هذا البرنامج مكمل للمسيرة التربوية وبدايات لنجاح هذه التجربة التي سيتم جني ثمارها قريبا جدا عند تعميمه وتطبيقه على كل مدارس الكويت معربا عن الفخر بالبرنامج والأمل في توسعته نظير الجهود الكبيرة المبذولة من أجل تطوير الشباب والسعي لتوسيع مداركهم.
وأشاد بجهود أعضاء الفريق في المدارس الثلاث التي تمت تجربة البرنامج فيها ثانويات (السالمية) و(الروضة) و(العدان) وتبنيه وتطبيقه بحرفية ومهنيتهم فس تدريب الطلاب والمبادرة في احتضان هذا المنهج التربوي.
وأوضح أن هذا المشروع علمي متكامل وصحيح أثبت نتائجه اليوم على مسرح الموسيقى في دار الاوبرا بشهادة واداء الطلاب والطالبات المشاركين في البرنامج.
ولفت الفارس إلى أن الخطوة المقبلة هي تقييم هذا البرنامج بالتعاون مع مركز التميز في جامعة الكويت لتوثيق نتائج المشروع بهدف تعميمه مشيرا إلى أن هذا البرنامج يسعى إلى المساعدة في بث الروح الوطنية لدى الطلبة وتعزيز قيم الولاء وزرع قيم المحبة والعطاء لديهم.

 

شاهد أيضاً

تعيين الدكتورة خلود المانع سفيرة لتمكين المرأة عالمياً

Share