الثلاثاء , 22 يونيو 2021
الرئيسية » أخبار العالم » الشرق الأوسط » المرأة .. ” أيقونة” الرياضة الإماراتية في 2019

المرأة .. ” أيقونة” الرياضة الإماراتية في 2019

نجحت المرأة الإماراتية في التعبير عن نفسها بقوة في ميادين الرياضة وساحاتها المختلفة خلال عام 2019 .

و لم تكتف المرأة الإماراتية فقط بصعود منصات التتويج في شتى المحافل الدولية لكنها تقدمت للأمام أيضا عدة خطوات لتتولى المناصب الإدارية المحلية و الدولية مستفيدة من استراتيجية دولة الإمارات التي تتبناها القيادة الرشيدة لتمكين المرأة و ترعاها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية /أم الإمارات/ لتعزيز مكانتها في كل المجالات، ودعم مساعيها في التميز والابداع للمساهمة في بناء نهضة الوطن.

ففي عام 2019 ولأول مرة في مختلف الألعاب بالدولة يقرر مجلس إدارة اتحاد ألعاب القوى اختيار سحر العوبد رئيسا للاتحاد لاستكمال الدورة الانتخابية الحالية لتصبح العوبد أول إماراتية تتولى منصب رئيس إتحاد في أي رياضة من الرياضات وكان ذلك حدثا فريدا من نوعه خلال شهر ديسمبر الجاري قبل أن يطوي عام 2019 صفحاته ويصبح جزءا من الماضي.

وفي العام نفسه ألقت الشيخة شيخة القاسمي بطلة أصحاب الهمم كلمة الأولمبياد الخاص الإماراتي في الأمم المتحدة خلال المؤتمر العالمي للدول الأعضاء في اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، الذي أقيم بمدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية منتصف يوليو الماضي.. بعدها أختيرت ضمن قادة العالم العالميين وسفراء الأولمبياد الخاص الدولي.

وفي العام 2019 أيضا نجحت بطلة الإمارات ريم عبدالكريم الهاشمي في الفوز بالميدالية الذهبية في بطولة العالم لمحترفي الجوجيتسو للبالغات بأبوظبي بالنسخة الحادية عشرة وذلك في أبريل الماضي لتكون أول بطلة عالم إماراتية وعربية تحقق هذا الإنجاز في الوقت نفسه الذي دخلت فيه اللاعبة ذاتها تاريخ التميز والابداع من أوسع أبوابه باعتبارها بطلة العالم الوحيدة في مختلف القارات التي تدرس هندسة الفضاء حيث أنها التحقت بجامعة خليفة في هذا التخصص الصعب.. وفي رياضة الجوجيتسو أيضا كانت الإمارات على موعد مع رقم مهم و انجاز أهم عندما أصبحت أول حكمة دولية خليجية و عربية في لعبة قتالية وهي رياضة الجوجيتسو بعدما أدارت نزالات جولة طوكيو جراند سلام للجوجيتسو في شهر يوليو الماضي.

و كانت بطلات الإمارات من أصحاب الهمم في عام 2019 على موعد مع حصد الميداليات في كل المحافل، بداية بدورة الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص، وانتهاء ببطولة العالم لألعاب القوى.

وتسابقت بنات الإمارات في البطولتين من أجل صعود منصات التتويج واحتلال الصدارة في الكثير من الرياضات، وبرزت البطلة الإماراتية في الألعاب البارالمبية نورة الكتبي بضمانها التأهل إلى أولمبياد طوكيو 2020 في ألعاب القوى بلعبتي رمي الصولجان ودفع الجلة و ذلك من خلال الأرقام الرائعة التي حققتها ببطولة العالم لألعاب القوى التي أقيمت بدبي هذا العام.. فيما حققت زميلتها سهام الرشيدي العديد من الميداليات العالمية والقارية إلى مريم المطروشي بطلة رمي الرمح والقرص ودفع الجلة التي حققت هي الأخرى أرقاما غير مسبوقة.

و في لعبة مبارزة نجحت اللاعبة الصاعدة لطيفة الحوسني في كتابة التاريخ عندما أصبحت أول لاعبة إماراتية تحصد الميدالية الذهبية في منافسات عمومي الفردي، وذلك بالبطولة التي أقيمت شهر ديسمبر الجاري بالكويت بسلاح الفلوريه .

وإلى جانب ذلك ساهمت ” لطيفة ” مع زميلاتها في حصد الميدالية الذهبية للفرق و ذلك لأول مرة في تاريخ لعبة المبارزة التي ما زالت حديثة في الإمارات قياسا بالكثير من الدول العربية العريقة في تلك الرياضة والتي سبقتنا بعشرات السنين.

وفي عام 2019 أيضا كانت بنت الإمارات على موعد مع اختبار صعب في دورة الألعاب الخليجية السادسة لرياضة المرأة بالكويت بعدما نجحت في تحطيم الرقم القياسي في عدد الميداليات وتسجيل رقم جديد من الإنجازات في مختلف الألعاب برصيد 56 ميدالية ملونة بواقع 24 ذهبية، و14 فضية بالإضافة إلى 18 ميدالية برونزية، عندما شاركت الإمارات بوفد رياضي يضم 142 لاعبة في 10 ألعاب هي ألعاب القوى، وكرة السلة، والكرة الطائرة، وكرة اليد، وكرة القدم للصالات، والتايكوندو، والرماية، والبولينغ، والمبارزة، وألعاب القوى لـ ” صاحبات الهمم”.

ونجحت كل الألعاب المشاركة في الصعود على منصة التتويج وتصدر منتخب ” صاحبات الهمم” منافسات ألعاب القوى بـ 28 ميدالية ملونة، بواقع 19 ذهبية و6 فضيات و5 برونزيـات، كما تصدرت بطلات المبارزة المنافسات الخليجية برصيد 11 ميدالية ملونة.

و في لعبة الكاراتية كانت البطلة الإماراتية فاطمة خصيف سفيرة فوق العادة في بطولة آسيا للشابات عندما أهدت الإمارات و للعام الثاني على التوالي الميدالية الذهبية في المنافسات التي أقيمت بالعاصمة الماليزية جاكرتا بعد تألقها بين بطلات شرق آسيا حيث تفوقت على بطلة الصين في النزال النهائي من البطولة لتسهم في تعزيز مكانة الإمارات القارية بتلك الرياضة التي تستضيف دبي مقرها القاري بعد انتخاب اللواء/م/ ناصر عبدالرزاق الروزقي رئيسا للاتحاد الاسيوي.

وفي سباقات السيارات حققت السائقة الإماراتية آمنة القبيسي انتصارا تاريخيا غير مسبوق، وذلك بالسباق الأول في فورمولا 4 الإمارات الذي أقيم على حلبة مرسى ياس، على هامش جائزة الاتحاد الكبرى للفورمولا 1 الذي يقام بأبوظبي في شهر نوفمبر من كل عام.

وتصدرت ” القبيسي ” هذا السباق منذ البداية و حتى النهاية.. وأظهرت السائقة الشابة البالغة من العمر 19 عاما قدرتها القوية على المنافسة، وسيطرت على مجريات السباق منذ بدايته وتصدت لمحاولات السائق الإيطالي نيكولا مارينانجيلي لتجاوزها، لتبتعد عنه وتنفرد في مقدمة السائقين محققة الفوز بالسباق الذي تبلغ مدته 25 دقيقة.

شاهد أيضاً

إكسبو دبي يُنظم جناح المرأة احتفاءً بصانعات التغيير حول العالم

Share أعلن معرض إكسبو 2020 دبي عن تنظيم جناح المرأة، وذلك بالتعاون مع كارتييه، للاحتفال …